مجلة البحوث الفقهية المعاصرة ـ مجلة علمية محكمة متخصصة في الفقه الإسلامي

حكم ما إذا كان يجوز لمن ينوي الصيام أن يؤخر الغسل من الحدث الأكبر إلى الصبح

سؤال من الأخت (سمية) من الأردن عما إذا كانت الطهارة

من الجنابة شرط لصحة الصيام؛ فمن أخر الغسل من الحدث
الأكبر لحين اقتراب موعد أذان الظهر هل يقبل صيامه؟
من حيث العموم ليست الطهارة من الحدث الأكبر شرط لانعقاد

الصيام، فمن أخر الغسل إلى الصبح صح صومه وعامة الصحابة

والعلماء -رضوان الله عليهم- على ذلك والأصل فيه ما ورد عن أم
المؤمنين عائشة -رضي الله عنها-



انقر هنا لتنزيل الملفlogo


انقر هنا لتنزيل الملفlogo


الدكتور/ عبد الرحمن بن حسن النفيسه